بقدر ما احبّك… أحب النساء

إن كنت لا تعرف كيف تضاجع امرأة
فسأعلّمك
فيا سيدي إني بقدر ما احّبك
احب النساء

سأعلّمك
ماذا تقول و اين و متى
سأعلّمك
كيف تجازف بحياتك
على منحنى نهدين
وكيف تموت في منعطف امرأة
ثما تحيا
كيف ترحل دون هروب
كيف تحب

سأعلّمك
لغة الأصابع
و كيف ترسم في العمق
قوس قزح

فيا سيدي لا تيأس
إن كنت زير نساء
و انت صفر النساء

إن كنتَ في حب النساء جاهل
فسأعلّمك
فالمرأة مدينة
إن زرتها
احببها
او اهجرها
انها لا تحب المتسكعين
جسدها جدران عتيقة
لا تخرّبه

كن الشاعر الحزين
التائه في شوارعها
العاشق في أطلالها
كن حزين مع اول قبلة
في اول نشوة

فالمرأة كائن حزين
تاريخها يشهد
إقرأها ككتاب تاريخ
لمدينة عرفت معارك و حروب
أغتصبت أرصفتها
وإنتهكت معالمها
فصمدت

سأعلّمك التاريخ
و كيف تدخل التاريخ

و إن اردت الرحيل
إرحل كما يرحل الأموات
إكسر الجسور
إغلق الباب و خذ المفتاح
لا تترك أسئلة على الشبّاك

كن الشاعر الحزين
اللاجئ بلا موطن

فيا سيدي
هل تعلم اني بقدر ما احبّك
أحب النساء ؟

أني شاعرة حزينة و لا موطن لي سوى الإنسان؟

يسرى

Publicités

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s